كتب ابهاه ولد خطري من مقر حجزه في نواكشوط :