آراء

من نابليون إلى هولاند

سبت, 11/21/2015 - 12:18

على بعد عشرات الكيلومترات من موسكو، تقع بلدة صغيرة. معزولة في الجغرافيا، لا في التاريخ. يُمكن العودة إليها من حين إلى آخر. بلدة رافقت سقوط قوة أوروبية وصعود أخرى. في بورودينو، في عام 1812، كتب الجيش الفرنسي نهايته العسكرية على مداخل أقدم مدن أوروبا، وبدأ معها تهاوي إمبراطور فرنسا التاريخي، نابوليون بونابرت، قبل النهاية الحزينة في بلدة واترلو البلجيكية.

ديمي والاستقلال والدموع

أربعاء, 11/18/2015 - 21:03

قبل خمس سنوات، وفى مساء يوم عيد الإستقلال 28 نوفمبر 2010، دعيت الفنانة ديمي لحفل أقامه الرئيس محمد ولد عبد العزيز فى القصر الرئاسي بمناسبة الذكرى الخمسين لإستقلال المنتبذ القصي، الحفل حضره الوزير الأول، ورئيس الجمعية الوطنية، والعلامة الجليل حمدا ولد التاه، والدبلوماسيون، والحكومة والصحافة والضيوف والمدعوون وكثيرمن "الفنانين"، بينما نحن كذلك في جو من البهجة والفرح، إذ فاجأت الفنانة العظيمة والكبيرة قدرا ومعنى، الجميع وهي تحاول كفكفة دموعها، التي ما

هنالك من خدم الجيش وهناك من استخدم الجيش

ثلاثاء, 11/17/2015 - 10:50

بمناسبة الذكرى 55 لتأسيس قواتنا المسلحة، استحضرت جملة لطالما كررها والدي رحمه الله العقيد محمد ولد أب ولد عبدالقادر لما شاءت به الأقدار قبل 35’سنة أن يهاجر من بلده ليبدأ نوعا آخر من النضال و التضخيات في سبيل إنقاذ وطنه فكان يقول دائما :

"إن الطريق الوحيد لخلاص موريتانيا يمر حتما عبر عودة العسكريين إلى ثكناتهم"

ولد ببكر رجل دولة وشاعر مجيد وقارئ نهم

اثنين, 11/16/2015 - 13:21

كانت لقاءاتي مع الوزير الأول الأول سعادة السفير سيد محمد ولد ببكر قليلة، لكنها كانت كما نقول في الحسَّانِيَّة "أنْعَاجْ"، وبدأت بعد انتخابي رئيسا لفريق الخبراء العرب المعني بمكافحة الإرهاب، حيث كان حينها السفيرَ الموريتاني بالقاهرة، والمندوبَ الدائم لدى جامعة الدول العربية..

أبو عمار ...فارس فلسطين القضية

خميس, 11/12/2015 - 16:56

في ثمانيات القرن الماضي ,وحين ماكانت الجميلة بيروت تلملم جراحها بعد اجتياح شارون 82 ,وكان من بين شروط الهدنة خروج المقاومة الفلسطينية من التراب اللبناني,سألت الصحافة اللبنانية أبو عمار وهو يمتشق سلاحه وابتسامة الأمل والنصر تعلو محياه سألوه إل أين المسير؟؟ فأجابهم فلسطين.

أليس من الإنسانية أن يطلق سراح بيرام للعلاج؟

أربعاء, 11/11/2015 - 11:36

علي الرغم من اختلافي مع أراء وأقوال وأفعال رئيس مباردة انبعاث الحركة الانعتاقية "إيرا " الناشط الحقوقي بيرام ولد الداه ولد اعبيد ومبادرته أجدني اليوم اكتب عنه،حيث أنه يعاني آلام حادة في رجله اليمني،حسبما سرب من التقرير الطبي الذي أجرى له قبل عدة أسابيع من الآن.

بأي جريمة يسجن بيرام وابراهيم ؟

ثلاثاء, 11/10/2015 - 15:48
أحمد ولد حيمدان

يكمل الرئيس بيرام ولد الداه ورفيقه الأستاذ إبراهيم ولد بلال سنة خلف القضبان، لا لجرم اقترفاه غير أنهما شاركا في تظاهرة سلمية، في الوقت الذي يعيش فيه مجرمون من طراز بدر وابن عمه ولد اجيرب طلقاء.. يحدث ذلك في ظل صمت مطبق يخيم على الساسة والمثقفين والحقوقيين والكتاب والمدونين.. بل ويهاجَمُ كل من يتجرأ على الدفاع عنهما أو المطالبة بإطلاق سراحهما.

"الرّوَاتِبُ المِلْيُونِيَةُ" بِمُورِيتانْيَا: أَعْشَاشٌ أَمْ جِنَانٌ ضَرِيبيّةٌ؟

اثنين, 11/09/2015 - 11:56
المختار ولد داهي سفير سابق

تُثِيرُ الرواتب و التعويضات و المزايا الممنوحة لمشاهير الساسة و الوزراء و المنتخبين و كبار الموظفين جدلا و صخبا إعلاميا و سياسيا في العديد من مجتمعات العالم تكون أحيانا موضوع"اكتشافات و اختراقات" صحفية أو قضائية تملأ الدنيا و تشغل الناس حتي لجأت العديد من الدول الديمقراطية و "الدول السائرة في طريق الديمقراطية" إلي إلزامية النشر العلني لكل الرواتب و الامتيازات الممنوحة قانونا و تنظيما لكبار خُدًامِ الدولة من أصحاب الوظائف السياسية و الإدارية و الفني

ضحك الدموع..!!!

أحد, 11/08/2015 - 15:08
محمد ولد هارون ولد الشيخ سيديا

ثمان سنوات بالضبط مضت على تلك الليلة ، ليلة السبت 14/07/2007، حدث تم كل شيئ بسرعة، رغم سنواتي الاحدى عشر كنت أدرك أنك يا أبي ستغادر دنيانا ، أن روحك الزاكية ستصعد إلى بارئها وتتركتي وحيدة ، أعيش كل يوم مأساة الفقدان ...

رحلت روحك بهدوء ، حتى أننا في الغرفة لم نكد نشعر بالموت الذي أتى وأخذك ... أخرجوني بسرعة لكن قبل أن يحكموا اغلاق الباب رأيت أحدهم يغمض عينيك ، صورة مازالت بكل تفاصيلها ماثلة أمامي...

اتهام قناة الموريتانية بترويج الإسرائيليات

أحد, 11/08/2015 - 14:27
مديرة القناة خيرة بنت الشيخاني

إن المتابع لبرامج قناة " الموريتانية" منذ أكثر من أسبوع يلاحظ أن القناة الرسمية تحولت إلى قناة " وثائقية" أو تاريخية، تكرس جميع ساعات البث - تقريبا- لقصص عن المقاوة الوطنية، بعضها صحيح، وبعضها مجرد إسرائيليات، لا أول لها، ولا آخر، صحيح أن تنمية الحس الوطني لدى المواطنين، وإبراز تضحيات أجدادنا لنيل الحرية والاستقلال أمر مهم، ليس فقط في شهر نوفمبر، بل في جميع أشهر السنة، لكن ما هو صحيح كذلك هو أن التركيز على التاريخ يـُولد جيلا ينظر إلى الوراء، بدل إ

الصفحات