قاض موريتاني يكتب قصة آخر صورة التقطت للمرحوم الشيخ ولد بلعمش : بين السبت والسبت

سبت, 12/09/2017 - 15:27

بين السبت والسبت..
هذه آخر صورة تلتقط لفقيدنا الشيخ ولد بلعمش رحمه الله تعالى مساء السبت الماضي في منتزه كابانو في نواذيبو.. 
قضى معي الفقيد يوم السبت إلى منتصف الليل، قضينا المقيل في البيت ثم خرجنا مساء إلى كابانو معنا خليلي القاضي الخليل ولد أحمد..
حسبنا الله ونعم الوكيل، كنت يوم السبت الماضي مسرورا بقربه واليوم في السبت حزين دامع كاسف بفقده وبعده.. في هذا المكان قال لي إنه لا يحب الحافات، بعد قليل التفتُ ولَم أجده بقربي اتبعته نظري رأيته هناك على حافة صخرية يمسك طفلا صغيرا انفلت من أمه وكاد لولاه يسقط من تلك الحافة، فاحتضنه لها حتى أخذته..
كان يبتعد عنا بالتدخين لأدبه ووقاره وحرصه على عدم أذية أحد، ويخاطبُنا: "عندي ش هون ما إجمع".. 
أوصلته منتصف الليل إلى بيته في كانصادُو مع زوجته وبناته، وكان حديثي إليه في الطريق عن ضرورة إصدار مجموعة شعرية جديدة قال لي إن مادتها جاهزة ويشرفه أن أكتب له مقدمة لها..
كان تواصلي معه مستمرا إلى منتصف ليل الجمعة كان يستشيرني في كثير من أمره.. 
عفوا لم أكتب بعد عن الشيخ وقد لا أكتب.. 
هذه منفلتة من غَصَّتِي بفقده..
يا من كتب على نفسه الرحمة لعباده إن الشيخ ولد بلعمش عبد من عبادك فالتسعه رحمتك يا أرحم الراحمين..

من صفحة القاضي أحمد ولد المصطفى